توكل على من لا ينساك
2019-06-15

 بعث الآخوند الخراساني ( قدس سره ) ، برقية احتجاج وتهديد إلى السطان العثماني عبد الحميد لاقترافه أبشع الأعمال المنافية للشريعة المقدسة .

عندما انتشر خبر البرقية في الأوساط ، تـــوجـــه بعض شيوخ العشائـــر وبــعض الأعيان والوجهاء إلى الشيخ الخراساني يلومونه على ذلك ، وقالوا له : هل تدري ماذا فعلت يا شيخنا ، إنّ البرقية ستكون وبالاً علينا ، ستصبح النجف الأشرف والحوزة العلمية هدفاً لقذائف العثمانيين . فهل تظن إن هذا كسلطان العجم يخاف منكم ؟ ألا تدري أنه بإشارة واحدة قتل سبعين ألف من الأرامنة؟ ألا تعلم إنّ هذا السلطان رجل جزّار لا يخاف الله ولا يرعى حرمة لأحد ، وليس مهماً لديه أن تفنى النجف بأهلها .

أجابهم الشيخ بكل هدوء وطمأنينة ، إنكم تخافون السلطان وأنا لا أهابه ، وقد إستخرت الله سبحانه في إرسال البرقية ، وان الخير ما اختاره الله سبحانه وهو معنا وسينصرنا . انتزعوا الخوف من قلوبكم واتقوا الله ولا تخافوا أحداً غيره .


آخر الأخبار