روي عن الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله إنه قال:"نية المرء خيرا من عمله"،لم كانت النية أفضل من العمل؟
2020-02-29

#مركز_القمر_للاعلام_الرقمي

#سؤال


سؤال:

روي عن الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله إنه قال:"نية المرء خيرا من عمله"،لم كانت النية أفضل من العمل؟

الجواب: لأنَّ العمل قد يُبتلى ببعض الشوائب التي تُبطِله، كالرياء والعُجب، وقد لا يُوفَّق العبد للقيام به، بينما النيَّة سالمة من هذه الأُمور، وعليه فلا قيمة للعمل من دونها، ولذلك كان للعبد ثوابها وإنْ لم تقترن بعمل، فقد روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) أنَّه قال: « إِنَّ الْعَبْدَ الْمُؤْمِنَ الْفَقِيرَ لَيَقُولُ: يَا رَبِّ ارْزُقْنِي حَتَّى أَفْعَلَ كَذَا وكَذَا مِنَ الْبِرِّ ووُجُوه الْخَيْرِ، فَإِذَا عَلِمَ اللَّه عَزَّ وجَلَّ ذَلِكَ مِنْه بِصِدْقِ نِيَّةٍ، كَتَبَ اللَّه لَه مِنَ الأَجْرِ مِثْلَ مَا يَكْتُبُ لَه لَوْ عَمِلَه، إِنَّ اللَّه وَاسِعٌ كَرِيمٌ »