أشهر المدارس الدينيّة في النجف الأشرف "المدرسة الغروية"
2019-11-27

 يروى ان الشاه عباس الصفوي الأول هو الّذي شيّد هذه المدرسة في الجهة الشمالية من الناحية الشرقية من الصحن العلوي الشريف وبابها في الإيوان الثالث من الزاوية الشرقية من الصحن المبارك.

وقال الشيخ جعفر آل محبوبة (وقفت على كتاب اُصول الكافي مخطوط وفي آخره ما نصه: «تمت كتابة اُصول الكافي على يد الفقير إلى الله الغني يوسف بن عبدالحسين النجفي الشهير بالصلنباوي في المدرسة الغروية على مشرفه أفضل الصلاة والسلام يوم الثلاثاء التاسع والعشرين من رجب المرجب سنة 1069 هـ 1648 م) ـ وأضاف قائلا ـ والظاهر هي هذه المدرسة.

وفي عام 1350 هـ 1929 م قام المحسن السيد هاشم زيني النجفي بإعادة بناء هذه المدرسة من جديد ولكنها أصبحت محلا للزائرين والقادمين إلى النجف الأشرف من الوافدين لزيارة ضريح الامام عليّ بن أبي طالب(عليه السلام).

 

وقد أرخ المرحوم الخطيب البارع الشيخ محمّد عليّ اليعقوبي هذه العمارة بقوله:

 

حزت يا هاشم زيني رتبةً *** لم يحزها أبداً من قد سلف

دارك الخلد غداً إذ أرخوا *** شدت للزوار داراً بالنجف


آخر الأخبار