المؤمن ينظر بنور الله
2019-08-08

روي أن ثلاثة من الفقراء زاروا سامراء، والتقوا بالمرحوم الميرزا الشيرازي ـ المعروف بالميرزا الكبير ـ وطلبوا منه المساعدة، فأعطى لأولهم عشرين قرشاً، وللثاني خمسة قروش، وحرم الثالث، فلم يرض الــــفقراء الثلاثة بهذا التقسيم، وقالوا للميرزا: لم تراع المساواة والعدالة بيننا؟

فقال الميرزا (رحمه الله): راعيت المساواة على أكمل وجه، فلا تصروا على الاعتراض، إلا أنهم تمادوا ولم يقتنعوا وأصروا، فأمر الميرزا بأن تفتش جيوبهم، فظهر أن الرجل الأول الذي أعطاه الميرزا عشرين قرشاً كان معه خمسة قروش، والرجل الثاني الذي أعطاه الميرزا خمسة قروش كان يحمل معه عشرين قرشاً، والرجل الثالث الذي لم يأخذ شيئاً كان يحمل معه خمسة وعشرين قرشاً، ومن هنا حصل التساوي بين الجميع.



آخر الأخبار